عن العمادة

بدأت عمادة القبول والتسجيل أعمالها عام 1429هـ,  وازدادت الأعباء الملقاة على هذه العمادة بازدياد أعداد الطلاب والطالبات وأصبح من الضروري العمل على تطوير العمادة من إستحداث أنظمة إلكترونية وتدعيمها بالكفاءات. لتحقيق الشفافية والانضباط الكامل في إجراءات القبول والتسجيل. وقد وضعت العمادة خطة إستراتيجة  كخطوة مثالية في الاستفادة من التجارب السابقة و التحول الإلكتروني الذي تسعي جامعة تبوك لتحقيقه في هذا المجال حيث أصبح القبول للدرجات العلمية بكالوريس, دبلوم ,يتم عن طريق البوابة الإلكترونية وكذلك بالنسبة لرصد نتائج الطلاب والطالبات  من قبل هيئة أعضاء التدريس كما أن الحذف والإضافة, التأجيل – الإعتذار , التحويل ,الإنسحاب  للطلاب أصبحت عن طريق البوابة بالإضافة إلى العديد من الخصائص التي تم توفيرها إلكترونياً وتسعى العمادة لتطويرها وفق خطة منهجية متميزة.